الرئيسية | شعر العاميه | مربعات ابن عروس

مربعات ابن عروس

ولابد من يـوم معلـوم
تترد فيـه المظـالم
أبيض على كل مظلـوم
واسـود على كل ظـالم
***
مسكين من يطبخ الفـاس
ويريد مـرق من حـديده
مسكين من يعاشر النـاس
ويـريـد من لا يـريـده
***
إوعى تقول للنـدل يا عـم
وان كان على السرج راكب
ولا حد خالى من الهم
حتى قلوع المـراكب
***
كيد النسا يشبـه الكى
من مكرهم عدت هارب
يتحزمـو بالحنـش حى
ويتعصبـو بالـعقـارب
***
الليـل مـا هـو قصير
إلا على اللى يـنامـه
والشخـص ما دام فقير
ما حد يسمـع كلامه
***
أنا باوَحِّد اللي خلق الناس
خلق مسلمين ونصارى
وناس نامت على فَرش وِكْناس
وناس ع المعايش حيارى
***
طبيب الجرايح قوم اِلحق
وهات لي الدوا اللي يوافق
فيه ناس كتير بتعرف الحق
ولاجل الضرورة توافق
***
فَرَطت قِلعِي ما جانيش ريح
وعاودت ع البَر ناوي
ياما ناس زيِّنا مجاريح
لكين صابرة ع البلاوي
***
سكت الهَوى والناموس طار
والسبع طاطى بعينه
خليه دا النومِ أستار
لما الكلب ياخد يومينه
***
شوف الزمان انتهت عَدَليه
وادي البُطْل ع الحق راكِب
جه السبع يُطلُب عدليه
لَقَي الهِلف ع التخت راكب
***
يا قلبي إوعى تعاشر الدُون
ولا تكلِّمُه بالاشتراحة
تكلمه الكلامِ موزون
تلقاه يرد بقباحة
***
جاني طبيبي مع العصر
وف إيده ماسك عصاية
اتاري طبيبي قليل أصل
من خصمي جابلي الوصاية
***
كلام الغَرَأبا حِمِلناه
فات علينا كما ريح هاوي
كلام القرابا إخ منَّاه
وياجي فوق فرش الكلاوي
***
غربي بلدنا بلد سيح
وادي الهِلف ماشي ورانا
مش عيب كراسي التماسيح
تقعد عليها “الوِرانا”؟
***
اللي حبنا حبناه
وصار متاعنا متاعه
واللي كرهنا كرهناه
ويحرم علينا اجتماعه


ابن عروس هو شاعر متصوف تونسي. يستعرض فن الواو في المغرب والجزائر وتونس وليبيا. ذاع صيته بعد وفاته غير أن العديد من المفكرين يقولون ان ابن عروس هو شخصية وهمية ولكن البعض يؤكد أن شعره والذي يتمتع بقالب معين يسمى مربعات أو بالتحديد تسمى مربعات بن عروس نسبة إليه.
غير أن تعريفا بابن عروس هو الشاعر الذي عاش في العصر العثماني وكتب بالعامية ما وصل إلينا ونتداوله كحكم وأقوال مأثورة.


 
سبب تسميته (ابن عروس)
تقول بعض الروايات أنه لما بلغ ابن عروس الستين أحب فتاة دون الخامسة عشرة، ولما كان أهلها يخشون سطوته وافقوا على زواجه، لكن الفتاة قد هربت مع حبيبها قبيل الزفاف بساعات، ودار الخبر بين الناس، ودار صاحبنا في البلاد بعد انكساره ينشد حكمة تجربته بصوت متهدج، وصار اسمه ابن عروس لأن هذه العروس الهاربة هى التى أنجبته للحياة في ثوبه الجديد، ولعل المربع التالي يعبر عن هذه التجربة المريرة، حيث يقول:

يا قلبى لاكويك بالنار
وان كنت عاشق لا أزيدك
يا قلبى حملتنى العار
وتـــريد مـــــن لا يريــــــدك