رسائل فوتوغرافية

بقلم: حسن داوود

الي كل من يريد أن يلحق بركب المبدعين.. إقرأ حتي النهايه.
حديثنا اليوم عن الرسم وعلاقته بالفوتوغرافيا. الرسم هو هبه من المولي عز وجل يهبها لمن يشاء. والرسم هو ترجمة مايخطر بالعقل ومايجول بالوجدان من أحاسيس ومشاعر ومضامين وأشكال تراها العين وتخزن بالدماغ. أو خيال يحلم به العقل الباطن فيظل بالذاكرة، فتأخذ اليد الأوامر من الدماغ في لحظة نسميها نزول وحي الفن ليخرج هذا الفكر ويترجم علي هيئة خطوط باشكالها المتعددة، ونقاط وظلال وألوان. تنقشها انامل اليد فيراقبها البصر، ويضبط ايقاعاتها العقل. وبالتالي نستطيع القول أن الرسم له أدوات بشريه محدود كالدماغ والعين واليد، وأدوات ملموسه كالقلم والفرشاة والألوان. وأدوات محسوسه هي المشاعر والفكر والثقافة.

والرسم لغه عالميه يقرؤها المتعلم والأمي، لها أصولها وقواعدها الرصينه والتي لا غنى عنها لاي فنان تشكيلي. نعم تشكيلي فالرسم تشكيل والنحت والحفر والنسيج والطباعةوالديكور تشكيل. حتي العماره التي هي ام الفنون فهي تشكيل وأيضا التصوير الفوتوغرافي يطلق عليه تشكيل فكل عمل فني يتكون من مادة او مواد مختلفه ملموسة أو محسوسه. ويقرأ من خلال العين فيحمل رسالة وفكرا ومضمونا فهو في دائرة التشكيل.

والرسم هو دليل يقتدي به لكل من أراد أن يخبر خبرا أو يلقن علما أو ينشر فكرا … والرسم امتاع للبصر والبصيرة، وثقافة وعلم للعين وهداية لكل من ضل طريقا .. وبداية لكل نهاية. ومن اراد الاعتلاء والفهم … يتحتم عليه أن يتحلى بالصبر في تتعلم الرسم حتي يصل لما يصبو إليه في الاتجاه الذي يقصده.

وعند دراسة الرسم نتعلم دراسة التكوين وكيفية عمل تكوين ناجح (composition) لما نرسمه ونتعلم اختيار الزاوية الأفضل لما نرسم (The best angle) ونتعلم دراسة الإضاءة من أين وعلي أي منطقه فيما نرسم وسواء اضاءه طبيعيه (Natural lighting) كالشمس والقمر وضياء النهار أو صناعيه (Electrical lighting) وأنواعها المتعدده وطريقة إسقاط الإنارة عل مانرسم. ونتعلم أيضا الظلال سواء ظل الشئ علي الشئ أو ظله علي نفسه (Shades and Shadows).

كما نتعلم أنواع الرسم من المدرسه الكلاسيكيه من بورتريه (Portrait) الي لاند سكيب (Land scaping) ومعماري (Interior & exterior architectural) خارجي أو داخلي و طبيعه صامته (Still life) ورسم للمنتجات (Products designing) ورسم علمي ورسم رياضي ورسم تقني صناعي (Technical Drafts) ورسم بالألوان أو بالظلال الاحاديه (B&W) أو رسم سينيمائي (story boards) أو رسم وثائقي (documentary Drawing) أو مواضيع اخري تتجسد فيها الأحاسيس والمشاعر الانسانيه.

ومن أنواع المدارس الكلاسيكيه .. الواقعيه والانطباعيه والتنقيطيه والتأثيريه والتعبيريه. كما نتعلم أيضا منه المدارس الحديثه كالتجريديه والتكعيبيه والسيرياليه والمفاهيميه والديجيتال آرت بانواعه وكل هذه المدارس تترجم فلسفات وفكر لأساتذة الفن قديما وحديثا.

والرسم هو مرآة الشعوب لاظهار ثقافاتهم ويعكس تعددية فنونهم التى تتأثر بمناخهم وبيئتهم ومعاناتهم وفلسفة علمائهم وفنانيهم .. وعمارة مهندسيهم.

ان مناهج الرسم المختلفه خلقت تشبعا فنيا عند البشر وأضافت لهم ابعادا أثرت حياتهم. واغنت مشاعرهم. وتوجت انسانيتهم بتاج السماحة والفضيلة فهذبت لغتهم وانارت لهم الطريق لحياة راقيه وافكارا رفيعه وابداعا في كل أعمالهم فبها نشأت الحضارات والمدنيات علي مر العصور. ومن الناحيه العقائديه فقد زاد الفن من الإيمان بقدرة الخالق مع تأمل عناصر الحياة وتصريفه سبحانه وابداعه الكامل فيما خلق من الحسن والدقة والجمال.

واذا تطرقنا الي مجالنا في التصوير الضوئي لوجدنا تشابها كاملا بين مجالات الرسم والتصوير فالتصوير هو رسم ولكن بلغة الضوء والظلال ومن اراد ان يقدم علي ممارسته لزم عليه دراسة علوم الرسم ومدارسه وفنونه. وأؤكد أن من يمارس الفوتوغرافيا ولم يتشبع بفنون الرسم هو فاقد لمعاني كثيره ولن يستطع التقدم أو الإبداع. هو فقط يقدم نسخا لما يقوم بتصويره فالتصوير بجانب كونه علما تكنولوجيا حديثا له مناهجه وتجاربه وعناصره المتنوعه والمتطورة التي لا ينكرها أحد هو أيضا فنا تشكيليا له محاسنه وطقوسه ومدارسه التي تعتمد علي كون المصور فنانا تشكيليا دارسا ومجربا وممارسا.
واعلموا ان كل المستطلحات الفنيه التي قد ذكرتها في مستهل حديثي كما هي تخص الرسم فهي ايضا تخص التصوير الضوئي لكونهما فنين تشكيليين مرتبطين بعضهما البعض.. وليعلم الجميع انه ليس كل من امتلك الكاميرا والعدسه ومعدات التصوير الضوئي ولم يجتهد لتحصيل علما وفنا ولم يصر علي التجارب المستمره يطلق عليه مصورا بل هو فقط محب للتصوير .. والا فكيف يستبيح اقتناء لقبا بغير حق.

وانا أدعو واؤكد لكل من اقتني معدات وادوات للتصوير الفوتوغرافي أن يدرس فنون الرسم ويمارسها حتي يتقنها بقدر اجتهاده وبعدها يدرس علوم التصوير وتقنياته ليصبح عنده حصيلة علميه وفكرية تؤهله لإخراج أعمالا تنضح بالجمال وتبهر من يراها وتؤثر فيه ..ومن ثم يختار المجالات الضوئيه التي يريد أن يتخصص فيها ليبدع وتعلو مكانته بين أقرانه.. وإلا فليبحث عن درب آخر ويتجه بعيدا عن مجال … سنامه العلم والثقافهK ومكنونه الإحساس والشعور.

ولا ننسي علوم الاضاءه المتشعبه فهي أساسا لكل عمل فوتوغرافي متميز. وما الصوره الاضوءا وظلا. ولنأخذ في الاعتبار عند دراستنا للفوتوغرافيا القواعد الذهبية والتثليث والاتزان ونقاط الجذب ومركز الثقل بالصوره والتضاض اللوني والمناطق السالبه والموجبه ف العمل وبنبغي البحث باجتهاد عمن يعلمكم الرسم وفنونه فليس كل من مارس فنون الرسم يصلح ليكون معلما فالتلقين له رجاله المتمرسين واساتذته الواعيين لدور الفن في رفع ثقافة البشر وإيصال مكنوناته الحسيه والفكريه لطلبة الفن.

ارجو ان اكون وفقت في إيصال رسالتي بامانه لكل من يهمه الارتقاء بما يؤديه ورفع شأنه وصعود سلم الإبداع وتحمل مشقاته .فمن طلب العلا سهر الليالي.

ونعيد الكره .. لما بدأه أجدادنا القدامى الذين بنوا حضارتهم بالعلم والمثابرة … وقت كان العلم يكال بالذهب. وهو قريب منا فاهملناه الي ان ذهب.
أفيقوا يا أمة تتباهي بأمجاد الجدود … واعداءكم تتربصكم علي جنبات الحدود. ومن حولكم يعلو وعلي سقوطكم شهود. رسالتي قد انتهت.
اللهم قد بلغت اللهم فاشهد.

حسن داوود

Invalid Displayed Gallery